صلاة التهجد وكيف تتم صلاة التهجد و حكمها و أفضل وقت للتهجد

0 165

صلاة التهجد فى رمضان 2019 و كيف تتم صلاة التهجد و حكمها و حكمتها و أفضل وقت للتهجد صلاة التهجد نوع من أنواع صلاة النفل، هي: الصلاة التي تبدأ من بعد صلاة العشاء إلى آخر الليل، ويفضل أن تكون في آخر الليل لمن تيسر له لقول النبي محمد ‘: «من خاف أن لا يقوم من آخر الليل فليوتر أوله، ومن طمع أن يقوم آخر الليل فليوتر آخر الليل، فإن صلاة آخر الليل مشهودة وذلك أفضل.» ، ولقوله: «صلاة داوود كان ينام نصف الليل ويقوم ثلثه وينام سدسه، قال: وهي أفضل الصلاة.»

صلاة التهجد فى رمضان 2019 و كيف تتم صلاة التهجد و حكمها و حكمتها و أفضل وقت للتهجد
صلاة التهجد فى رمضان 2019 و كيف تتم صلاة التهجد و حكمها و حكمتها و أفضل وقت للتهجد

صلاة التهجد فى رمضان 2019 و كيف تتم صلاة التهجد و حكمها و حكمتها و أفضل وقت للتهجد:

صلاة التهجد نوع من أنواع صلاة النفل المخصوص في الليل. وقد تطلق على التطوع بالنفل المطلق، أو المقيد. ومعنى: (تهجد) من الهجود وهو ترك النوم، بمعنى: الصلاة في الليل بعد نوم. وصلاة نافلة الليل تبدء من بعد فعل صلاة فرض العشاء وما كان منها قبل نوم يسمى: صلاة (قيام الليل) وما كان بعد نوم فهو صلاة التهجد.

وقت صلاة التهجد :

الجواب: يبدأ من بعد صلاة العشاء وينتهي بطلوع الفجر، هذا التهجد، إذا صلى الناس العشاء دخل وقت التهجد إلى,أَيُّهَا الْمُزَّمِّلُ ۝ قُمِ اللَّيْلَ إِلَّا قَلِيلًا [المزمل:1-2]، فالسنة قيام الليل من الفراغ من صلاة.

أفضل وقت للتهجد :

  • لقول النبي ﷺ: من خاف ألا يقوم من آخر الليل فليوتر أوله، ومن طمع أن يقوم آخر الليل فليوتر آخر الليل فإن صلاة,آخر الليل مشهودة وذلك أفضل رواه مسلم في الصحيح،
  • ولقوله ﷺ: صلاة داود كان ينام نصف الليل ويقوم ثلثه وينام, سدسه ، قال: وهي أفضل الصلاة، وقال عليه الصلاة والسلام: ينزل ربنا إلى سماء الدنيا كل ليلة حين يبقى ثلث,وهكذا جوف الليل صلاة داود السدس الرابع والخامس .

مشروعية الجهر في صلاة التهجد:

خفيفاً لا يتأذى به أحد، وإن قرأ سراً لأنه أرفق به فلا بأس، أخبرت به عائشة رضي الله عنها : أن النبي ﷺ في صلاة,الليل أسر وجهر عليه الصلاة والسلام.

عدد ركعات التهجد:

  • ليس له حد محدود يقول النبي ﷺ: صلاة,الليل مثنى مثنى، فإذا خشي الصبح صلى ركعة واحدة، توتر له ما قد صلى، ولم يحدد حدًا في ذلك عليه الصلاة.
  • الأفضل إحدى عشرة أو ثلاث عشرة، يسلم من كل ثنتين ويوتر بواحدة، وهذا هو فعله ﷺ في الغالب عليه الصلاة,
  • ربما أوتر بسبع ربما أوتر بتسع عليه الصلاة والسلام
  • أو أوتر بثلاثين وصلى واحدة أو ثلاث، كله طيب لا حرج،

الفرق بين صلاة التراويح والقيام والتهجد:

الصلاة في الليل تُسمَّى تهجدًا، وتُسمَّى قيام الليل؛ كما قال الله تعالى: وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ.

لمتابعة أخر الأخبار الحصرية يمكنكم الاشتراك فى موقعنا الكامب نيوز و تقبل الله منا و منكم صالح الاعمال و تقبل اللهم دعائنا و صلاتنا و قيامنا و اجعلنا عندك يا الله من المقبولين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.