ليلة القدر رمضان 2019 فضلها و حكمتها و علامات ليلة القدر و الطاعة المستحبة

0 25

ليلة القدر رمضان 2019 فضلها و حكمتها و علامات ليلة القدر و الطاعة المستحبة و ليلة القدر عند المسلمين، ليلة مقدسة حيث يؤمن المسلمون أن القرآن الكريم قد أُنزل إلى النبي محمد عليه الصلاة والسلام، فى تلك الليلة و أيضا في القرأن الكريم سورة خاصة هي سورة القدر، وفيها أن هذه الليلة خير من ألف شهر، وفيها تتنزل الملائكة بالرحمات حتى مطلع الفجر.

ليلة القدر رمضان 2019 فضلها و حكمتها و علامات ليلة القدر و الطاعة المستحبة
ليلة القدر رمضان 2019 فضلها و حكمتها و علامات ليلة القدر و الطاعة المستحبة

ليلة القدر رمضان 2019 فضلها و حكمتها و علامات ليلة القدر و الطاعة المستحبة:

معنى القدر فى اللغة و فى الشرع:

  • القدر في اللغة:  عبارة عما قضاه الله وحكم به من الأمور. وقيل: هو كون الشيء مساوياً لغيره من غير زيادة ولا نقصان، وقدّر الله هذا الأمر بقدره قدراً: إذ جعله على مقدار ما تدعو إليه الحكمة.
  • القدر في الشرع: هو ما يقدره الله من القضاء ويحكم به من الأمور.

سبب تسمية ليلة القدر:

لقد ذكر العلماء عدة أسباب لتسمية ليلة القدر بهذا الاسم منها:

  • أولًا: سميت ليلة القدر من القدر وهو الشرف كما نقول: فلان ذو قدر عظيم أي: ذو شرف.
  • ثانيًا :أنه يقدر فيها ما يكون في تلك السنة، فيكتب فيها ما سيجري في ذلك العام، وهذا من حكمة الله عز وجل وبيان إتقان صنعه وخلقه .

تحرى ليلة القدر فى العشر الاواخر من رمضان:

  • قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان، حديث صحيح .
  • روي عن ام المؤمنين عائشة بنت أبي بكر في سنن الترمذي رقم 3513: أنها قالت:«يا رسول الله، أرأيت إن علمت أي ليلة ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال : “قولي: اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعف عني»، حديث صحيح .
  • عن عبد الله بن أنيس أنه قال:«يا رسول الله، أخبرني في أي ليلة تبتغى فيها ليلة القدر. فقال: “لولا أن يترك الناس الصلاة إلا تلك الليلة لأخبرتك»

علامات ليلة القدر:

ذكر الشيخ ابن عثيمين أن لليلة القدر علامات مقارنة وعلامات لاحقة.

العلامات المقارنة فذكر منها:

  • قوة الإضاءة والنور في تلك الليلة.
  • طمأنينة القلب.
  • انشراح الصدر من المؤمن.
  • الرياح تكون فيها ساكنة.

 العلامات اللاحقة:

  • فذكر منها أن الشمس تطلع في صبيحتها من غير شعاع، ودلل لذلك بحديث:
  • روي عن أبي بن كعب في صحيح مسلم: ليلة القدر أنه قال: أخبرنا رسول الله أنها تطلع يومئذٍ لا شعاع لها.، حديث صحيح ليلة القدر

تعظيم ليلة القدر:

  • قيام ليلة القدر يحصل بالصلاة فيها إن كان عدد الركعات قليلاً أو كثيرًا.
  • ومن يسَّر الله له أن يدعو بدعوة في وقت ساعة رؤيتها كان ذلك علامة الإجابة،
  • قال الله :{تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ} ويروى عن رسول الله أنه قال :”إذا كانت ليلة القدر نزل جبريل في كَبْكَبَة (أي جماعة) من الملائكة يصلون ويسلمون على كل عبد قائم أو قاعد يذكر الله فينزلون من لَدن غروب الشمس إلى طلوع الفجر” فينزلون بكل أمر قضاه الله في تلك السنة من أرزاق العباد وآجالهم إلى قابل،
  • عن عائشة قالت :”قلت يا رسول الله إن علمت ليلة ما أقول فيها؟ قال: قولي: اللهم إنّك عفوّ تحب العفوَ فاعفُ عنّي” وكان أكثر دعاء النبي في رمضان وغيره :”ربّنا آتنا في الدنيا حسنةً وفي الآخرة حسنةً وقنا عذاب النار”.

رؤية ليلة القدر:

قد ترى ليلة القدر بالعين لمن وفقه الله سبحانه، وذلك برؤية أماراتها، وكان الصحابة يستدلون عليها بعلامات، ولكن عدم رؤيتها لا يمنع حصول فضلها لمن قامها إيمانا واحتسابا، فالمسلم ينبغي له أن يجتهد في تحريها في العشر الأواخر من رمضان كما أمر النبي ﷺ طلبا للأجر والثواب فإذا صادف قيامه إيمانا واحتسابا هذه الليلة نال أجرها وإن لم يعلمها قال ﷺ: من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه وفي رواية أخرى: من قامها ابتغاءها ثم وقعت له غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر.
وقد ثبت عن النبي ﷺ ما يدل على أن من علاماتها طلوع الشمس صبيحتها لا شعاع لها، وكان أبي بن كعب يقسم على أنها ليلة سبع وعشرين ويستدل بهذه العلامة، والراجح أنها متنقلة في ليالي العشر كلها، وأوتارها أحرى، وليلة سبع وعشرين آكد الأوتار في ذلك، ومن اجتهد في العشر كلها في الصلاة والقرآن والدعاء وغير ذلك من وجوه الخير أدرك ليلة القدر بلا شك وفاز بما وعد الله به من قامها إذا فعل ذلك إيمانا واحتسابا.

و يمكنكم متابعة أخر الأخبار الحصرية على موقعنا الكامب نيوز أعاد الله علينا و عليكم رمضان بالخير و اليمن و البركات.

مواضيع ذات صلة:

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.